Dirasat: Educational Sciences

From 2000 to 2019

ISSN 1026-3713

Beta Version

Please note that this is a beta version which is still undergoing final testing before its official release.


Click here to:

Links:

Search:

تقييم برامج اضطراب طيف التوحد في الأردن في ضوء مؤشرات ضبط الجودة

ar
Authors: Haitham Shkokani , Jamil Al-Smadi
Keywords: اضطراب طيف التوحد، ضبط الجودة، مؤشرات ضبط الجودة، مؤسسات تعنى باضطراب طيف التوحد، تقييم برامج.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة الحالية إلى تقييم برامج اضطراب طيف التوحد في الأردن في ضوء مؤشرات ضبط الجودة، تكونت عينة الدراسة من (25) مركزاً من مراكز التربية الخاصة الحكومية والخاصة والتطوعية تقدم خدماتها للأطفال ذوي اضطراب طيف التوحد في الأردن، ولجمع البيانات، فقد تم بناء مقياس مؤشرات ضبط الجودة في البرامج التربوية للأطفال ذوي اضطراب طيف التوحد. تكون المقياس من (9) تسعة أبعاد رئيسة، تغطي (91) مؤشراً فرعياً، وقد تمّ التوصل إلى دلالات صدق وثبات للمقياس بررت استخدامه، حيث أشارت النتائج إلى أنّ النسب المئوية لدرجة الانطباق لأبعاد المقياس على ضبط الجودة في برامج اضطراب طيف التوحد في الأردن جاء بدرجة مطابقة مرتفعة ومتوسطة، حيث جاءت مطابقة الدرجة الكلية لضبط الجودة بدرجة مرتفعة (70%)، وتراوحت النسب المئوية لدرجة مطابقة الأبعاد بين (54% و94%)، حيث جاء البعد (القياس والتقييم) بأعلى درجة مطابقة (94%) وبدرجة مرتفعة وتلاه البعد (أساليب واستراتجيات التدريس) بمتوسط (90%) وبدرجة مرتفعة، في حين جاء البعدان (المراجعة والتقييم الذاتي لبرامج المؤسسة، والبرامج التربوية والمناهج) بأقل درجة مطابقة (54%) وبدرجة متوسطة.

تقدير الحاجة إلى الاعتماد على أبعاد الحاكمية كسند رقابي في مديريات التربية والتعليم في الأردن من وجهة نظر مديري التربية والتعليم فيها

ar
Authors: Haifa Saleh Alrifai , Anmar M. Al-Kelani
Keywords: الحاكمية، الرقابة الإدارية، تقدير الحاجة
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة إلى تقدير الحاجة إلى الاعتماد على أبعاد الحاكمية كسند رقابي في مديريات التربية والتعليم الأردنية، تكون مجتمع الدراسة من جميع مديري التربية والتعليم فيها، وذلك في العام الدراسي (2015/2016) ولتحقيق هدف الدراسة جرى تعرف واقع وأهمية الحاكمية كسند رقابي في مديريات التربية والتعليم الأردنية عن طريق توزيع أداة الدراسة (الاستبانة) على جميع أفراد مجتمع الدراسة البالغ عددهم (42) مدير تربية موزعين على جميع أنحاء الأردن ضمن (42) منطقة إدارية، واستخدمت الدراسة لذلك المنهج المسحي الوصفي. وجرى التحقق من ثبات الأداة باستخدام معادلة كرونباخ ألفا، وتراوحت القيم لواقع أبعاد الحاكمية بوصفه سند رقابي ما بين (0.87–0.94)، في حين تراوحت القيم لأهمية تطبيق أبعاد الحاكمية بوصفه سند رقابي ما بين (0.94–0.96). وأمّا صدق الأداة فقد جرى التحقق منه عن طريق صدق المحكمين، وحُللت البيانات باستخدام المتوسطات الحسابية، والانحرافات المعيارية، واختبار (t) وأظهرت الدراسة النتائج الآتية: - جاء واقع الاعتماد على أبعاد الحاكمية كسند رقابي في مديريات التربية والتعليم الأردنية بدرجة متوسطة. – جاءت أهمية الاعتماد على أبعاد الحاكمية كسند رقابي في مديريات التربية والتعليم الأردنية بدرجة عالية. - كان تقدير حاجة مديريات التربية والتعليم الأردنية للاعتماد على أبعاد الحاكمية كسند رقابي بدرجة كبيرة، وخلصت الدراسة إلى عدة توصيات أهمها: ضرورة الاعتماد على أبعاد الحاكمية كسند رقابي في مديريات التربية والتعليم الأردنية.

درجة التزام مديري المدارس الأساسية في لواء ماركا في التوجه للصحة النفسية للإدارة من وجهة نظرهم

ar
Authors: Rahma A. Al-Hmedeein , Anmar M. Al-Kelani
Keywords: الصحة النفسية للإدارة، تعليم أساسي
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة الحالية إلى التعرف إلى درجة التزام مديري المدارس الأساسية في لواء ماركا في التوجه للصحة النفسية للإدارة من وجهة نظرهم، وللإجابة عن أسئلة الدراسة ولتحقيق أهدافها تم تحديد فقرات الأداة إذ تكونت من (18) فقرة، اعتمدت الدراسة المنهج المسحي الوصفي وطبقت الدراسة بعد أن تم التأكد من صدقها وثباتها على جميع مديري ومديرات المدارس الحكومية الأساسية في مديرية لواء ماركا والبالغ عددهم (101) مديراً ومديرة. وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج أهمها: أن المتوسطات الحسابية لدرجة التزام مديري المدارس الأساسية في لواء ماركا في التوجه للصحة النفسية للإدارة من وجهة نظرهمبشكل عام كانت بدرجة متوسطة إذ تراوحت ما بين (3.07-3.94). توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوىα≤ 0.05) ) لدرجة التزام مديري المدارس الأساسية في لواء ماركا في التوجه للصحة النفسية للإدارة من وجهة نظرهمتعزى لمتغير الخبرة الإدارية إذ بلغ المتوسط الحسابي (4.525)، وكانت الفروق كانت لصالح فئة الخبرة الإدارية (10 سنوات فأكثر) بينما لم تظهر هناك أي فروق لصالح الفئات الأخرى. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى α≤ 0.05)) في درجة التزام مديري المدارس الأساسية في لواء ماركا في التوجه للصحة النفسية للإدارة من وجهة نظرهم تعزى إلى متغيرات الدراسة (الجنس، المؤهل العلمي). وفي ضوء هذه النتائج توصي الدراسة بتعميم نتائجها على جميع مديري المدارس الأساسية.

Abstract

تهدف هذه الدراسة التعرف إلى أسباب تدني التحصيل الدراسي في مادة الرياضيات في الصفوف الأساسية في محافظة العاصمة في الأردن (من وجهة نظر معلمي ومعلمات الرياضيات) ومن ثم التعرف إلى الترتيب النسبي لهذه الأسباب، وتكونت عينة الدراسة من (68) معلماً ومعلمة يقومون بتدريس مادة الرياضيات للصفوف الأساسية في محافظة العاصمة من المدارس الحكومية والخاصة حيث تم اختيارهم بطريقة عشوائية وأظهرت النتائج وجود فروق في تقديرات العينة لأسباب تدني التحصيل في مادة الرياضيات تبعاً لمتغير الجنس ولصالح الذكور، وأنه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين مستويات تقديرات المعلمين لأسباب تدني مستوى التحصيل في مادة الرياضيات تبعًا لمتغير التخصص، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين مستويات تقديرات لمعلمين لأسباب تدني مستوى التحصيل في مادة الرياضيات لدى طلبة المرحلة الأساسية في محافظة العاصمة تبعًا لمتغير المستوى العلمي.

العوامل المتنبئة بالضغوط النفسية لدى اللاجئين السوريين

ar
Authors: Fawwaz A. Momani , Isra’ J. Al-Frehat
Keywords: الضغوط النفسية، اللاجئين السوريين
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدِّراسة إلى الكشف عن مستوى الضغوط النفسية والعوامل المتنبئة في الضغوط النفسية لدى اللاجئين السوريين. ولتحقيق أهداف الدراسة، استخدم مقياس الضغوط النفسية The Hopkins Symptom Checklist-25 (HSCL-25) المُعدّ من قبل موليكا وآخرون (1991Mollica et al.,)، وتم اتباع المنهج الوصفي الارتباطي. تكونت عينة الدراسة من (600) لاجئ ولاجئة (292 ذكر، 308 أنثى)، تراوحت أعمارهم من (16-87 سنة)، اختيروا بالطريقة المتيسرة. وأظهرت نتائج الدراسة أن مستوى الضغط النفسي على المقياس الكلي جاء متوسطاً. كما بينت النتائج أن المتغيرات المتنبئة بدلالة إحصائية بالضغوط النفسية لدى اللاجئين هي: (الجنس، ومدة الإقامة، والمؤهل العلمي، والعزلة، والقاطنين بالمدينة)، بينما لم تكن المتغيرات الآتية: (العمر، والتعرّض لصدمة سابقة، واتجاهات الأردنيين السلبية، والعودة القسرية، والحالة الاجتماعية، والقاطنين بالقرية والمخيم) متنبئة بدلالة إحصائية للضغوط النفسية، وفي ضوء هذه النتائج تم تقديم عدد من التوصيات، من أبرزها ضرورة توفير مراكز نفسية متخصصة تُعنى بتقديم خدمات نفسية للاجئين السوريين في المدن والقرى والمخيمات.

العوامل الدراسية وأنماط الرعاية الوالدية المتنبئة بالسلوكيات اللاتربوية لدى عينة من طلبة جامعة اليرموك

ar
Authors: Firas A. Al-Hamori , Hamzeh A. Al-Rababah
Keywords: أنماط الرعاية الوالدية، السلوكيات اللاتربوية، طلبة الجامعة
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة الحالية إلى الكشف عن العوامل الدراسية وأنماط الرعاية الوالدية المتنبئة بالسلوكيات اللاتربوية لدى عينة من طلبة جامعة اليرموك، تكونت من (514) طالباً وطالبةً للفصل الدراسي الثاني لعام (2014/2015م). ولتحقيق أهداف الدراسة استخدم الباحثان مقياس أنماط الرعاية الوالدية لبوري (Buri) المكون من (30) فقرة تقيس أنماط الرعاية بصورتيه (الأب، والأم)، كما أعد الباحثان مقياساً للسلوكيات اللاتربوية حيث تكون من (28) فقرة، أظهرت النتائج وجود مستوى متوسط من السلوكيات اللاتربوية لدى عينة الدراسة، ووجود قدرة تنبؤية للمعدل الدراسي في السلوكيات اللاتربوية، في حين لم يكن هناك قدرة تنبؤية لكل من (التخصص، والسنة الدراسية). كما كشفت النتائج أنّ الطلبة صنفوا أنماط رعاية الآباء والأمهات بصورة متشابهة حيث جاءت مرتبة تنازلياً: النمط الديمقراطي، ثم التسلطي، وأخيراً الفوضوي. كما كشفت النتائج المتعلقة بأنماط الرعاية الوالدية عن وجود اختلاف في القدرة التنبؤية لأنماط الرعاية الوالدية حسب الجنس، وأخيراً، لم تظهر النتائج وجود أثر لأنماط رعاية الأم في السلوكيات اللاتربوية.

الأنماط القيادية السائدة لدى مشرفي الأنشطة الرياضية في مديريات التربية والتعليم وعلاقتها بإدارة الأزمات من وجهة نظر رؤساء الأقسام

ar
Authors: Esam N. Abu-Shihab , Yassain Al Mharmeh
Keywords: الأنماط القيادية، مشرفي الأنشطة الرياضية، إدارة الأزمات
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تم استخدام مقياس للتعرف إلى مظاهر الضعف في التعبير الكتابي لدى الطلبة ذوي صعوبات التعلم من وجهة نظر معلمي

نوع الممارسة الوالدية لوالدي الأطفال ذوي الإعاقة وعلاقتها بتكيف الوالدين الأُسري وسلوك أطفالهم التكيفي

ar
Authors: Faten Y. S’adeh , Jamil M. Al-Smadi
Keywords: الوالدية الجيدة، التكيف الأسري، السلوك التكيفي، الأفراد ذوو الإعاقة
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة الحالية إلى التعرف على الممارسات الوالدية الجيدة لوالدي الأطفال ذوي الإعاقة وعلاقتها بالتكيف الأسري لديهم والسلوك التكيفي لدى أبنائهم. تكون عينة الدراسة من (208) منهم (104) من الوالدين و(104) من أبنائهم من ذوي الإعاقة، (86) ذكور و(36) إناث، ولتحقيق أهداف الدراسة ثم بناء مقياس الوالدية الجيدة ومقياس للتكيف الأسري استخرجت له دلالات صدق وثبات، أشارت نتائج الدراسة إلى أن الممارسات الوالدية الجيدة حققت درجة ممارسة مرتفعة بمتوسط حسابي (2.19)، بينما جاء التكيف الأسري بمستوى متوسط وبمتوسط حسابي (1.93)، وسجل السلوك التكيفي للأطفال ذوي الإعاقة مستوى مرتفع بمتوسط حسابي (1.60)، وخلصت النتائج إلى وجود علاقة ارتباطية إيجابية قوية ذات دلالة إحصائية بين الممارسات الوالدية الجيدة والسلوك التكيفي لدى الأطفال، وأخيراً وجود علاقة ضعيفة غير دالة إحصائياً بين الممارسات الوالدية الجيدة والتكيف الأسري.

درجة امتلاك أعضاء الهيئة التدريسية في كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة للمهارات المهنية الحياتية في ضوء الجودة الشاملة

ar
Authors: Belal A. Al-Dmour
Keywords: المهارات المهنية الحياتية، الجودة الشاملة
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف هذه الدراسة إلى التعرف إلى مستوى امتلاك أعضاء الهيئة التدريسية في كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة للمهارات المهنية الحياتية في ضوء الجودة الشاملة تبعاً لمتغيرات (الجنس، الرتبة، الخبرة). واستخدم الباحث المنهج الوصفي على عينة تكونت من (19) تسعة عشر عضواً من أعضاء هيئة التدريس في كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة، واستخدم الباحث المعالجات الإحصائية لاستخراج النتائج، حيث أظهرت هذه النتائج ما يلي: أن مستوى امتلاك أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة مؤتة للمهارات المهنية الحياتية في ضوء الجودة الشاملة قد جاء مرتفعاً. وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى امتلاك أعضاء الهيئة التدريسية في كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة للمهارات المهنية الحياتية في ضوء الجودة الشاملة تعزى للجنس. وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى امتلاك أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة مؤتة للمهارات المهنية الحياتية في ضوء الجودة الشاملة تعزى لمتغير الرتبة. وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى امتلاك أعضاء الهيئة التدريسية في كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة للمهارات المهنية الحياتية في ضوء الجودة الشاملة حيث تعزى لمتغير للخبرة. وأوصت الدراسة بضرورة تعزيز أساليب التدريس الحديثة لدى أعضاء هيئة التدريس من خلال عقد دورات متخصصة لهم بالتعاون مع كليات التربية الرياضية في الجامعات الأردنية الأخرى.

المنظومة القيمة الإدارية لدى مديري المدارس الحكومية في محافظة الكرك وعلاقتها بالالتزام التنظيمي للمعلمين

ar
Authors: Ali O. Altarawneh , Ahmad M. Battah
Keywords: المنظومة القيمة الإدارية، الإلتزام التنظيمي للمعلمين
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة إلى التعرف على درجة توفر المنظومة القيمية الإدارية لدى مديري المدارس الحكومية في محافظة الكرك وعلاقتها بالالتزام التنظيمي للمعلمين. تكونت عينة الدراسة من (520) معلمًا ومعلمة و(130) مديرًا ومديرة من المدارس الحكومية في محافظة الكرك، وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج كان من أبرزها: وجود علاقة ارتباطية ذات دلالة إحصائية عند مستوى (α≤0.01) بين مجالات المنظومة القيمية الإدارية ومجالات الإلتزام التنظيمي. أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (α≤0.05) في درجة توفر المنظومة القيمية الإدارية لدى مديري المدارس الحكومية في محافظة الكرك من وجهة نظر المعلمين تُعزى لمتغيرات (الجنس، والمؤهل العلمي، والخبرة). كما أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (α≤0.05) في مستوى الإلتزام التنظيمي للمعلمين في المدارس الحكومية في محافظة الكرك من وجهة نظر المديرين تُعزى لمتغيرات (الجنس، والمؤهل العلمي، والخبرة).

اتجاهات طلبة تخصص تربية الطفل في كلية الملكة رانيا للطفولة نحو تخصصهم ومهنة المستقبل

ar
Authors: Mostafa F. Al-Khawaldeh , Eman I. Al-Zboun , Jamal F. Ahmed
Keywords: تربية الطفل، الاتجاهات، الطلبة المعلمين، تخصص تربية الطفل
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن اتجاهات طلبة كلية الملكة رانيا للطفولة في الجامعة الهاشمية نحو تخصص تربية الطفل ومهنة المستقبل، بالإضافة إلى معرفة أثر متغيرات الجنس، والعمر، والحالة الاجتماعية، وعدد سنوات الدراسة في الجامعة، ومعدل الثانوية العامة، والمعدل التراكمي في الاتجاهات نحو التخصص. تكونت عينة الدراسة من 160 طالباً (148 طالبة و12 طالباً) في مستوى السنة الرابعة والمسجلين في مادة التدريب الميداني في تخصص تربية الطفل في الفصلين الدراسيين للعام الجامعي (2014/2015م). ولتحقيق أهداف الدراسة قام الباحثون بتطوير أداة لقياس اتجاهات الطلبة نحو تخصص تربية الطفل تكونت من (34) فقرة، تم التحقق من دلالات صدقها وثباتها. أظهرت نتائج الدراسة أنّ اتجاهات أفراد عينه الدراسة نحو تخصص تربية الطفل ومهنة المستقبل حيادية بشكل عام على الأداء الكلي للمقياس وأنّ هناك اتجاهات سلبية نحو تخصص تربية الطفل لدى 42% من أفراد عينة الدراسة. كما كشفت نتائج الدراسة عن وجود فروق ذات دلالة إحصائية في اتجاهات الطلبة نحو تخصص تربية الطفل تُعزى لمتغير الجنس ولصالح الطالبات، ولمتغير معدل الثانوية العامة والمعدل التراكمي في الجامعة ولصالح الطلبة ذوي المعدلات المرتفعة منهم. في حين لم تظهر النتائج فروق ذات دلالة إحصائية لمتغيرات العمر والحالة الاجتماعية وعدد سنوات الدراسة في الجامعة. وفي ضوء ما خلصت إليه نتائج الدراسة قدم الباحثون عدداً من التوصيات والمقترحات للعاملين في مجال الطفولة المبكرة لدعم أتجاهات الطلبة نحو تخصص تربية الطفل وتغيير النظرة العامة حوله وذلك بعقد ندوات متخصصة بالإضافة إلى توضيح فرص العمل المتاحة والمستقبلية أمام الخريجين.

فلسفة معلمي العلوم للمرحلة الأساسية العليا نحو العملية التعليمية- التعلمية وتوافقها مع فلسفة وزارة التربية والتعليم في الأردن

ar
Authors: Amal K. Amari , Mahmmoud H. Bani Khalaf
Keywords: فلسفةُ معلمي العلوم، فلسفةُ وزارةِ التربيةِ والتعليمِ، التوافق، المرحلةُ الأساسيةُ العليا
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

يهدف هذا البحثُ إلى استقصاءِ فلسفةِ معلمِي العلومِ للمرحلةِ الأساسيةِ العليا في تربيةِ لواءِ الرمثا، واستقصاءِ توافُقِها مع فلسفةِ وزارةِ التربيةِ والتعليمِ في الأردنِّ، حيث جُمِعَتْ البياناتُ مِن خِلالِ المُقابلاتِ الشّخصيةِ شِبْه المقنَّنَةِ معَ عيِّنَةٍ تكونت من (77) معلماً ومعلمة، وأظهرتْ النتائجُ أنّ (55) معلماً ومعلمة منَ المشاركِينَ لديهِم فلسفةٌ غامضةٌ ومموَّهةٌ تتمثلُ في مجموعةٍ منتقاةٍ من الفلسفاتِ التربويةِ، و(14) يتبنّون الفلسفةَ الجوهريةَ، في حينِ أنَّ (6) يتبنون الفلسفةَ التِّقدمِيّةَ، وأمّا بقيةُ المشاركِينَ فقدْ توزعُوا بينَ الفلسفاتِ البراجماتية والتواتُريةِ والوجوديةِ بنسبٍ بسيطةٍ جداً (أقل من 1%). كما تبيّنَّ أنَّ (34) من المشاركين كانت درجةُ توافُقِهم قليلةً، في حينِ أنَّ (22) من المشاركين لا يتفقون مع فلسفة الوزارةِ، و(21) منَ المشاركينَ يتَّفِقونَ بدرجةٍ كبيرةٍ معَ فلسفةِ الوزارةِ في أبعادِ الفلسفةِ، كما تبين أنَّ فلسفةَ وزارةِ التربيةِ والتعليمِ في الأردنِّ تميلُ إلى فكرِ الفلسفةِ الجوهريةِ وبشكلٍ واضحٍ في خمسةِ أبعادٍ للفلسفةِ وهي: دورُ المعلمِ، ودورُ الطالبِ، وأهدافُ التربيةِ، وطبيعةُ بيئةِ التعلُّمِ الصفيةِ، وكيفيةُ حدوثِ التعلّم لدى الطلبةِ. وفي ضوء هذهِ النتائجِ قدم الباحثان عدداً من التوصياتِ أبرزُها: عقد دورات تحضيرية للمعلمين المرشحين للتعيين في ملاك وزارة التربية والتعليم توضح الفلسفات التربوية المختلفة وملامح الفكر الفلسفي فيها حيث ينعكس على فكر المعلم وممارساته التربوية أن تُعّمم الوزارة فلسفتها على المؤسسات التعليمية التابعة لها على شكل نقاط واضحة مترجمة إلى تطبيقات تربوية وسلوكيات تدريسية داخل الغرفة الصفية وتوسيع دائرة المتابعة والتقييم التي يقوم بها المشرفين التربويين ومدراء المدارس ومنسقي المباحث لتشمل جميع أبعاد الفلسفة وتطبيقاتها التربوية وعدم اقتصارها على أساليب التدريس والتقويم المتبعة في الغرفة الصفية للتحقق من أنّ معلمي الميدان يسيرون على نهج الوزارة وخطاها ويعملون معها في نفس الإتجاه.

درجة تطبيق معلمي اللغة العربية معايير الجودة الشاملة من وجهة نظر مديري مدارسهم

ar
Authors: Amina K. Al-Hayek , Nour A. Al-Harahsheh
Keywords: معايير الجودة الشاملة، معلمو اللغة العربية، مديرو المدارس
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن درجة تطبيق معلمي اللغة العربية معايير الجودة الشاملة من وجهة نظر مديري مدارسهم، ولتحقيق هدف الدراسة قامت الباحثتان ببناء استبانة بحثية تضمنت خمسة محاور للجودة الشاملة، اندرج تحتها (43) معيارًا، وتكونت عينة الدراسة من مديري المدارس في مديرية التربية والتعليم/ قصبة المفرق، وبلغ عدد أفرادها (60) مديرًا ومديرة. واعتمدت الباحثتان المنهج الوصفي التحليلي لتحقيق أهداف الدراسة، وتوصلت الدراسة إلى أنّ درجة تطبيق معلمي اللغة العربية معايير الجودة الشاملة من وجهة نظر مديري مدارسهم متوسطة، وأنّ الإناث تفوقن على الذكور في تطبيق المحاور جميعها.

دور الإرشاد الأكاديمي ومراكز الإرشاد الطلابي من وجهة نظر الطلبة المنذرين أكاديمياً في جامعة السلطان قابوس (دراسة ميدانية)

ar
Authors: Rahmeh B. Al-Mahrogia , Muneer Karadsheh
Keywords: الملاحظة الأكاديمية، الإرشاد الأكاديمي، مراكز الإرشاد الطلابي، النوع الاجتماعي، الكلية
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة إلى كشف ومعاينة دور عملية الإرشاد الأكاديمي ومراكز الإرشاد الطلابي من وجهة نظر الطلبة المنذرين أكاديميا في جامعة السلطان قابوس, وقد أجريت الدراسة على عينة قوامها (619) طالباً وطالبة من الواقعين تحت الملاحظة الأكاديمية، وقد استخدمت عدة طرق إحصائية تفاوتت بين البسيطة الوصفية إلى أساليب ثنائية ممثلة باختيار التباين الأحادي. وقد خلصت الدراسة إلى أن نسبة مرتفعة من الطلبة المنذرين أكاديمياً أشاروا لضعف وسلبية دور المرشد الأكاديمي في حياتهم الأكاديمية، كما أشاروا لعدم قناعتهم بدور مراكز الإرشاد الطلابي, وخلصت إلى وجود فروقات إحصائية مهمة لمدى متابعة المرشد الأكاديمي لحالات الطلبة تبعاً لمتغير الكلية لصالح طلبة كلية الحقوق, وكذلك أظهرت الدراسة بأنّ هناك فروق ذات دلالة إحصائية لعدد الزيارات التي يقوم بها الطلبة لمراكز الإرشاد الطلابي تبعاً لمتغير النوع الاجتماعي ولصالح الإناث. وأوصت الدراسة بضرورة زيادة الاهتمام بالعملية الإرشادية ومراكز الإرشاد الطلابي بجامعة السلطان قابوس.

حاجات أسر الأطفال ذوي الإعاقة وعلاقتها ببعض المتغيرات في محافظة الكرك في المملكة الأردنية الهاشمية

ar
Authors: Wafa’ A. Al-Momani , Mohammad A. Yousef , Faisal K. Al-Shrah
Keywords: أسر ذوي الإعاقة، حاجات، ذوي الإعاقة
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف الدراسة الحالية للتعرف على أهم حاجات أسر الأطفال ذوي الإعاقة من وجهة نظرهم، بالإضافة إلى تحديد وجهات النظر تبعاً للمتغيرات التالية: الدخل الشهري، نوع الإعاقة، عمر الطفل، وجنسه. تكونت عينة الدراسة من (90) أسرة من ذوي الإعاقة، ولتحقيق أهداف الدراسة تم تطبيق مقياس حاجات الأسر، وتم التحقق من صدقة وثباته، وأظهرت نتائج الدراسة أن مجال الحاجة إلى المعلومات جاء في المرتبة الأولى بأعلى متوسط حسابي بلغ (2.36)، وهى تعد ذات درجة مرتفعة، بينما جاء مجال تفسير الآخرين في المرتبه الأخيرة وبمتوسط حسابي (1.97 ) وأشارت النتائج إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند (α=0,05) تبعاً لمتغيرات الدخل لصالح (200) فما دون في جميع المجالات، ومتغير نوع الإعاقة جاءت الفروق لصالح الإعاقة العقلية، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (α =0,05) تُعزى لمتغير العمر في جميع المجالات باستثناء تفسير الآخرين والخدمات المجتمعية، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية (α =0,05) تعزى لأثر الجنس في جميع المجالات. وتوصلت الدراسة إلى ضرورة إنشاء مواقع علمية متخصصة التي تخدم أسر ذوي الحاجات الخاصة، وتقديم الدعم المادي لأسر الأطفال المعاقين من قبل الجهات الرسمية.

Abstract

تهدف الدراسة إلى الكشف عن الكفايات الواجب توفرها لدى معلمات رياض الأطفال من وجهة نظر المعلمات والمديرات في مدينة الزرقاء في ضوء المؤهل الأكاديمي والتربوي، وتكونت عينة الدراسة من (120) معلمة و(30) مديرة من معلمات ومديرات رياض الأطفال اللواتي يعملن في مديرية التعليم الخاص في مدينة الزرقاء للعام الدراسي (2014\2015م)، تشكل العينة ما نسبتة (20%) من مجتمع الدراسة (20% من المعلمات و20% من المديرات)، استخدمت استبانة تحوي (6) مجالات وقائمة تحتوي على الكفايات المتوقع ممارستها داخل الغرفة الصفية، وأظهرت نتائج الدراسة أنّ الكفايات الواجب توفرها لدى معلمات رياض الأطفال من وجهة نظر المعلمات والمديرات في ضوء المؤهل الأكاديمي والتربوي جاءت متوسطة، وأنّ أهمُّها على الترتيب بالنسبة لمديرات المدارس (المهنية، التقييم والتقويم، التخطيط، التنفيذ، المعرفة العامة، المعرفة المتخصصة)، وأمّا بالنسبة لوجهة نظر معلمات المدارس فكان الترتيب (التقييم والتقويم، التخطيط، المهنية، التنفيذ، المعرفة المتخصصة، المعرفة العامة)، وأظهرت الدراسة أيضاً وجود فروق دلالة إحصائية في تقييم المعلمات والمديرات للكفايات بين المستجيبين بين متغيري (الدبلوم، الماجستير). وعدم وجود فروق دالة إحصائياً في تقييم المعلمات والمديرات عند مستوى الدلالة تعزى لمتغير المؤهل التربوي.

أثر استراتيجية تدريسية مستندة إلى سوسيولوجية العلم بوصفه مسعى إنساني في اكتساب المضامين الاجتماعية للعلم وفق التفكير الشكلي لدى طلبة الصف التاسع الأساسي

ar
Authors: Maha H. Al-Saideh , Ayesh M. Zytoon
Keywords: سوسيولوجية العلم، المضامين الاجتماعية للعلم، التفكير الشكلي
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

تهدف هذه الدراسة إلى تقصي أثر استخدام استراتيجية تدريسية مستندة إلى: "سوسيولوجية العلم بوصفه مسعى إنساني" في اكتساب المضامين الاجتماعية للعلم وفق التفكير الشكلي لدى طالبات الصف التاسع الأساسي. تم اختيار أفراد عينة الدراسة الدراسة قصدياً من طالبات الصف التاسع الأساسي من مدرسة عيرا الثانوية للبنات في مديرية التربية والتعليم لمنطقة السلط/ محافظة البلقاء، وقد تم تعيينها عشوائياً إلى مجموعتين: مجموعة تجريبية درست وفق الاستراتيجية التدريسية المستندة إلى سوسيولوجية العلم بوصفه مسعى إنساني، ومجموعة ضابطة درست وفق الاستراتيجية الاعتيادية، تم تطبيق أداتين اختبار بعد التحقق من صدقهما وثباتهما، وهما: اختبار المضامين الاجتماعية الذي تضمن (32) فقرة من نوع الاختيار من متعدد، واختبار التفكير الشكلي الذي تضمن (8) فقرات من نوع الاختيار من متعدد. وتم استخدام التحليل الثنائي المصاحب (ANCOVA) ذي التصميم (2X2) للإجابة عن أسئلة الدراسة واختبار فرضياتها الصفرية، وخلصت الدراسة إلى تفوق الاستراتيجية التدريسية المستندة إلى "سوسيولوجية العلم بوصفه مسعى إنساني" في اكتساب الطالبات للمضامين الاجتماعية للعلم وقد فسّرت مانسبته (36.97%) من التباين في المتغير التابع. وأظهرت النتائج وجود فرق ذي دلالة إحصائية في اكتساب الطالبات للمضامين الاجتماعية للعلم يُعزى للتفكير الشكلي، ووجود أثر ذي دلالة إحصائية يُعزى للتفاعل بين الاستراتيجية التدريسية والتفكير الشكلي في اكتساب الطالبات للمضامين الاجتماعية للعلم. وفي ضوء هذه النتائج أوصت الدراسة بتبني الاستراتيجية التدريسية المستندة إلى: "سوسيولوجية العلم بوصفه مسعى إنساني" لأثرها في اكتساب طالبات الصف التاسع الأساسي للمضامين الاجتماعية للعلم.

إستراتيجية إدارية تربوية مقترحة لتحسين مستوى كفاءة الصحة المدرسية في المدارس الثانوية الحكومية في الأردن

ar
Authors: Tasneem A. Alsmadi , Khaled A. Alsarhen
Keywords: الصحة المدرسية، المدارس الثانوية الحكومية
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة إلى اقتراح استراتيجية إدارية تربوية لتحسين مستوى كفاءة الصحة المدرسية في المدارس الثانوية الحكومية في الأردن. تكون مجتمع الدراسة من جميع مديري ومديرات المدارس الثانوية الحكومية العاملين في الأردن والبالغ عددهم (872) فرداً، وتكونت عينة الدراسة من (400) مدير ومديرة. ولجمع بيانات الدراسة تمّ استخدام استبانة، موجهة إلى مديري ومديرات المدارس الثانوية الحكومية في الأردن، مكَّونة من (62) فقرة موزعة على سبعة محاور، وهي: (النظافة العامة، وصحة الفم والأسنان، والنشاط البدني، والتغذية السليمة، والمخدرات، والتدخين، والكحول، والصحة النفسية). وأشارت نتائج الدراسة أنّ المدارس الثانوية الحكومية في الأردن تطبق كفاءة الصحة المدرسية بدرجة متوسطة، من وجهة نظر مديري ومديرات هذه المدارس، وأنّ هناك فرقاً ظاهرياً وذا دلالة إحصائية في درجة مستوى كفاءة الصحة المدرسية في المدارس الثانوية الحكومية في الأردن تبعاً لمتغير الجنس ولصالح الإناث، كما أشارت النتائج إلى أنه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (≤0.05) تُعزى لمتغيرات (سنوات الخبرة، والمؤهل العلمي، والإقليم). وفي ضوء هذه النتائج قامت الباحثة ببناء استراتيجية إدارية تربوية مقترحة لتحسين مستوى كفاءة الصحة المدرسية في المدارس الثانوية الحكومية في الأردنٍ، وتم التأكد من درجة ملاءمتها من خلال عرضها على عدد من الخبراء والمختصين. وفي ضوء نتائج الدراسة قدم الباحثان مجموعة من التوصيات، ومنها تطبيق الاستراتيجية المقترحة للصحة المدرسية في المدارس الثانوية الحكومية في الأردن وزيادة الوعي بتطبيق الصحة المدرسية في المدارس الأردنية وبيان دورها في تطوير العملية التربوية، وتشكيل فريق عمل متخصص يعمل على تدريب الأفراد العاملين في المدارس الثانوية الحكومية في الأردن على تطبيق الاستراتيجية المقترحة.

الهوية الثقافية لدى طلبة جامعة اليرموك في ضوء العولمة من وجهة نظر الطلبة

ar
Authors: Areej hussein Abu-Agoulah , Abed Al-Hakim Hijazi
Keywords: الهوية الثقافية، العولمة، طلبة جامعة اليرموك.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة إلى التعرّف على الهُوِيَّة الثقافية لدى طلبة جامعة اليرموك في ضوء العولمة، والتعرف على العوامل التي تؤثر على الهوية الثقافية. ولتحقيق أهداف الدراسة، استخدم الباحثان المنهج الوصفي. تكون مجتمع الدراسة من جميع طلبة البكالوريوس في جامعة اليرموك، وتم اختيار عينة طبقية عشوائية مكونة من (385) طالباً وطالبة من مجتمع الدراسة. وأظهرت نتائج الدراسة أنّ الهُوِيَّة الثقافية لدى طلبة جامعة اليرموك في ضوء العولمة من وجهة نظر الطلبة انفسهم جاءت بدرجة كبيرة، كما أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالةٍ إحصائيةٍ في الهوية الثقافية لدى طلبة جامعة اليرموك في ضوء العولمة تُعزى لأثر الجنس وجاءت الفروق لصالح الإناث، وعدم وجود فروق تُعزى لأثر متغيرات مكان السكن، ووجود فروق تُعزى لأثر التخصص وجاءت الفروق لصالح العلوم الطبيعية. وفي نهاية الدراسة، أوصى الباحثان بضرورة تفعيل دور الجامعات في تنمية الهوية الثقافية لدى الطلاب، وذلك بإغناء الخطط الدراسية بمساقاتٍ تعزز القيم الإسلامية والمواطنة الصالحة والهوية الثقافية.

مستوى ممارسة القيادة التحويلية لدى المديرين في المدارس الحكومية داخل الخط الأخضر في فلسطين من وجهة نظر المعلمين

ar
Authors: Rena Naser , Munera Al-Shourman
Keywords: مستوى الممارسة، القيادة التحويلية، المدارس الحكومية، المعلمين.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة معرفة مستوى ممارسة القيادة التحويلية لدى المديرين في المدارس الحكومية داخل الخط الأخضر في فلسطين من وجهة نظر المعلمين تبعاً لبعض المتغيرات. وتكونت عينة الدراسة من (502) معلماً ومعلمة اختيروا بالطريقة العشوائية البسيطة. واتبع في إجراء الدراسة المنهج الوصفي المسحي، واستخدم مقياس القيادة التحويلية بعد التحقق من دلالات صدقه وثباته. وأظهرت النتائج أنّ درجة ممارسة القيادة التحويلية لدى مديري المدارس جاءت بمتوسط حسابي بلغ (3.86) وبدرجة تقدير كبيرة، وأظهرت النتائج وجود فروق دالة إحصائياً في درجة ممارسة القيادة التحويليّة لدى المديرين تعزى لأثر الجنس في مجالي الاستثارة الفكرية، والاعتبار الفردي والدرجة الكلية لصالح الذكور، ولأثر المؤهل العلمي في مجالي الحفز الإلهامي، والاعتبار الفردي والدرجة الكلية لصالح حملة البكالوريوس والماجستير، ولأثر سنوات الخبرة لصالح فئة الخبرة أكثر من (10) سنوات في جميع المجالات والدرجة الكلية ومستوى المدرسة لصالح كل من الإبتدائيّة والإعداديّة، في كل من مجاليّ التأثير المثالي، والحفز الإلهامي، وفي الأداة ككل، وفي مجاليّ الاستثارة الفكرية والاعتبار الفردي وجاءت الفروق لصالح الإعداديّة.

أثر الاستماع الاستراتيجي في تحسين الاستيعاب الاستماعي الإبداعي لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا في الأردن

ar
Authors: Morad Alqudah , Abd .A. Alhashemi
Keywords: مهارات الاستماع، الاستماع الإبداعي، الاستماع الاستراتيجي.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة إلى الكشف عن أثر استخدام استراتيجية الاستماع الاستراتيجي في تحسين مهارات الاستماع الإبداعي لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا. ولتحقيق هدف الدراسة أعدَّ الباحثان اختبارًا بجزأين: اختيار من متعدد وعدد فقراته (20) فقرة، وجزء مقالي مكوّن من خمسة أسئلة، يقيس هذا الاختبار الاستيعاب الاستماعي بمستواه الإبداعي. وتكونت عينة الدراسة من (125) من طلبة الصف العاشر الأساسي اختيروا قصديًا لقرب عمل أحد الباحثينِ من مدرستين تابعتين لمديرية تربية عجلون، بواقع شعبتين من كل مدرسة، واختيرت شعب أفراد الدراسة بالطريقة العشوائية البسيطة فبلغت المجموعة التجريبية (31) طالبًا و(34) طالبةً وبلغت المجموعة الضابطة (30) طالبًا و(30) طالبةً. ودرست المجموعة التجريبية نصوص الاستماع لمدة شهرين وفق إجراءات استراتيجية الاستماع الاستراتيجي، ودرست المجموعة الضابطة نصوص الاستماع بالطريقة الاعتيادية المقررة في دليل المعلم، وطُبِقَ الاختبار على المجموعتين قبل التدريس وبعده، وأظهرت نتائج تحليل التباين المصاحب وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05 =α) بين المجموعتين تُعزى إلى أثر استراتيجية الاستماع الاستراتيجي في تحسين مهارات الاستيعاب الاستماعي الإبداعي لصالح المجموعة التجريبية، ووجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05 =α) لأثر الجنس وجاء لصالح الإناث، ولم تظهر النتائج فروقًا دالة إحصائيًا عند مستوى الدلالة (0.05 =α) في تحسن مهارات الاستيعاب الاستماعي الإبداعي تعزى إلى التفاعل بين الطريقة والجنس. وفي ضوء النتائج أوصى الباحثان عددا من التوصيات.

الجيل الجديد من معايير تدريس العلوم NGSS وإمكانية تبنيها في بناء نظام تدريس للعلوم في الأردن في ضوء آراء المتخصصين

ar
Authors: Amal Al-Momani , Gazi Rawaqa
Keywords: الجيل الجديد من معايير العلوم (NGSS)، الأردن، المتخصصون في مجال تدريس العلوم، نظام تدريس العلوم.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

سعت هذه الدراسة إلى استقصاء آراء المتخصصين في مجال تدريس العلوم في الأردن برؤية الجيل الجديد من معايير تدريس العلوم.(NGSS) ولتحقيق هدف الدراسة، تم جمع بياناتها باجراء المقابلات الشخصية شبه المقننة، هذا وتكونت عينة الدراسة من (26) مختصاً في مجال تدريس العلوم. وتوصلت الدراسة إلى أنّ ما نسبته (73%) من عينة الدراسة يؤيدون تبني رؤية معايير NGSS لتدريس العلوم في الأردن، بينما لم يؤيده ما نسبته 12% من عينة الدراسة، وأظهر (15%) من عينة الدراسة تأييدهم لتبني رؤية المعايير مع اظهار بعض المخاوف من هذه العملية. وخلصت الدراسة إلى أنّ الاهتمام بمعلم العلوم وتدريبه وتأهيله على أي رؤية جديدة يطرحها الميدان، هو من أولى أوليات بناء نظام لتدريس العلوم.

تقدير مدى فاعلية البرامج التدريبية لمعلمات رياض الأطفال في محافظة إربد من وجهة نظر المديرات والمعلمات

ar
Authors: Lina Jaradat , Adnan Al-Ibrahim
Keywords: كفايات، تدريب، تعليم رياض أطفال.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة إلى تقدير مدى فاعلية البرامج التدريبية لمعلمات رياض الأطفال في محافظة إربد، ومعرفة الفروق وفقاً لمتغير المؤهل العلمي، الخبرة، الدورات التدريبية، والمسمى الوظيفي. وتحديد الكفايات اللازم توفرها للمعلمات. واستخدم المنهج الوصفي بجمع البيانات من عينة تكونت من (263) فرداً، بنسبة مئوية بلغت (89%) من المجتمع الكلي، طبقت عليها استبانة من قسمين الأولى: لقياس مدى فاعلية البرامج التدريبية لمعلمات رياض الأطفال تكّونت من (37) فقرة، والقسم الثاني: لقياس الكفايات اللازم توفرها للمعلمات تكّونت من (22) فقرة. وأظهرت النتائج أنتقدير مدى فاعلية البرامج التدريبية للمعلمات جاءت بدرجة كبيرة، وعدم وجود فروق وفقاً لمتغير سنوات الخبرة والمسمى الوظيفي في المجالات مجتمعة، ووجود فروق وفقاً لمتغير المؤهل العلمي والدورات التدريبية في مجال الكفايات التي تُسهم الدورة في اكتسابها ولصالح البكالوريوس. وأنّ الكفايات اللازمة للمعلمات جاءت بدرجة كبيرة وأهمّها الكفايات الإنسانية وحل مشكلات التلاميذ. أوصت الدراسة بتحفيز المعلمات للالتحاق بالدورات التدريبية التي تنعكس على قدراتهن ومهاراتهن.

أثر التقويم المستند إلى الأداء على التحصيل الدراسي وفعالية الذات لدى طالبات الصف الأول الثانوي بالمدينة المنورة

ar
Authors: Haifa’ Al-Bokai , Najwa Al-Madany
Keywords: استراتيجية التقويم المستند إلى الأداء، التحصيل الدراسي، فعالية الذات، الصف الأول الثانوي، المدينة المنورة.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدف البحث الحالي إلى قياس أثر استراتيجية التقويم المستند إلى الأداء على التحصيل الدراسي وفعالية الذات لدى طالبات الصف الأول الثانوي بالمدينة المنورة. ولتحقيق هذا الهدف تم تطبيق استراتيجية التقويم المستند إلى الأداء لمادة الرياضيات على عينة من طالبات الصف الأول الثانوي البالغ حجمها (103) طالبة في المدينة المنورة، وباستخدام المنهج التجريبي. وقد استغرق تطبيق الاستراتيجية (12) أسبوعاً، مع تطبيق اختبار التحصيل الدراسي، ومقياس فعالية الذات. وتوصل البحث إلى عدد من النتائج كان أهمها عدم وجود فروق دالة إحصائياً في الأداء القبلي للمجموعتين التجريبية والضابطة على مقياس فعالية الذات. وجود فروق دالة إحصائياً في الأداء البعدي للمجموعتين التجريبية والضابطة على مقياس فعالية الذات، وذلك لصالح المجموعة التجريبية. وعدم وجود فروق دالة إحصائياً في الأداءين القبلي والبعدي للمجموعة الضابطة على مقياس فعالية الذات. ووجود فروق دالة إحصائياً في الأداءين القبلي والبعدي للمجموعتين التجريبية على مقياس فعالية الذات، وذلك لصالح التطبيق البعدي. وأخيراً، وجود فروق دالة إحصائياً في الأداء البعدي للمجموعتين التجريبية والضابطة على الاختبار التحصيلي, وذلك لصالح المجموعة التجريبية. ويوصي البحث بإجراء مزيد من الدراسات حول استراتيجيات التقويم البديل, في تقويم الطلاب والطالبات لمادة الرياضيات، ووضع برامج لتدريب المعلمين والمعلمات على استراتيجيات التقويم البديل.

أثر استخدام استراتيجيتي التدريس (الأمري والتدريبي) في تحسين القدرات التوافقية وتعلم بعض مهارات الجمباز

ar
Authors: Maisloun Shdydeh
Keywords: استراتيجية التدريس الأمري، استراتيجية التدريس التدريبي، القدرات التوافقية.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة إلى معرفة أثر استخدام استراتيجيتي التدريس الأمري والتدريبي في تحسين القدرات التوافقية وتعلُّم بعض مهارات الجمباز، أجريت هذه الدراسة على مجموعة من طالبات الصف الرابع لمدرسة الاميرة عالية بنت الحسين التابعة لمديرية قصبة المفرق، في الفترة الواقعة ما بين (10/10/2015) إلى (20/12/2015)، حيث بلغت عينة الدراسة (30) طالبة تمّ اختيارهن بالطريقة العمدية، تمّ تقسيمهن إلى مجموعتين بواقع (15) طالبة للمجموعة الضابطة التي تم تدريسها بالإستراتيجية الأمرية و(15) طالبة كمجموعة تجريبية تم تدريسها بالإستراتيجية التدريبية، واستخدمت الباحثة المنهج التجريبي لمناسبته طبيعة إجراء الدراسة. وتوصلّت الدراسة إلى أنّ لكلا الاستراتيجيتين أثراً إيجابياً في تحسين القدرات التوافقية وتعلُّم بعض مهارات الجمباز، مع أفضلية واضحة بدلالة إحصائية للاستراتيجية التدريبية في تحسين القدرات التوافقية وتعلُّم بعض مهارات الجمباز. وأوصت الباحثة بضرورة تفعيل إستراتجيات التدريس في درس التربية الرياضية.

قواعد تربوية مقترحة للتمسك بالهوية الإسلامية لدى الشباب الجامعي في ضوء تحديات الإعلام الجديد

ar
Authors: Azhar khader Dagher
Keywords: قواعد تربوية مقترحة؛ الهوية الإسلامية؛ الشباب الجامعي؛ تحديات؛ الإعلام الجديد.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة تعرّف واقع إدراك الشباب الجامعي لمفهوم وتحديات الإعلام الجديد، وكذلك لمفهومي (العولمة والهوية الإسلامية)؛ للمساهمة في اقتراح قواعد تربوية قد تفيد في تحقيق التمسك بالهوية الإسلامية لدى الشباب الجامعي في ضوء تحديات الإعلام الجديد. تكوّنت عيّنة الدراسة من (1525) طالباً وطالبة من طلبة الجامعات الأردنيّة البالغ عددهم (246191)، للعام الدّراسي (2015/2014). ولتحليل بيانات الدّراسة، استُخدِمت المتوسّطات الحسابيّة، والانحرافات المعيارية، واختبار ت. وأظهرت نتائج الدّراسة أن تقدير أفراد عينة الدّراسة لواقع التمسك بالهوية الإسلامية لدى الشباب الجامعي في ضوء تحديات الإعلام الجديد، كان متوسطاً، كما أظهرت عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائيّة عند مستوى دلالة(0.05≥α) في واقع التمسك بالهوية الإسلامية لدى الشباب الجامعي في ضوء تحديات الإعلام الجديد، حسب متغيّري نوع الجامعة والجنس، فيما يتعلق بمفهوم كل من (الإعلام الجديد، والعولمة، والهوية الإسلامية). وتوصّلت الدّراسة إلى اقتراح قواعد تربوية لتحقيق التمسك بالهوية الإسلامية لدى الشباب الجامعي في ضوء تحديات الإعلام الجديد، بناء على النتائج التي توصلت إليها الدراسة، مع الأخذ بعين الاعتبار الفقرات التي جاء تقديرها متوسطاً، وبالاعتماد على ما أفضت إليه نتائج بعض الدراسات السابقة ذات العلاقة، وتوصياتها والحلول المقترحة غير المفعلة بهذا الخصوص.

درجة رضى طلبة الدراسات العليا في جامعة اليرموك عن البيئة التعليمية

ar
Authors: Khalefa Ashour , Afnan Al-Momani
Keywords: درجة الرضا، طلبة الدراسات العليا، البيئة التعليمية، جامعة اليرموك
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة التعرف إلى درجة رضى طلبة الدراسات العليا في جامعة اليرموك عن البيئة التعليمية، تكّونت عينة الدراسة من (174) طالباً تم اختيارهم بالطريقة العشوائية من مجتمع الدراسة البالغ عددهم (3900) طالب ولأغراض الدراسة تم استخدام الاستبانة، حيث أظهرت نتائج الدراسة: أنّ درجة رضى طلبة الدراسات العليا في جامعة اليرموك عن البيئة التعليمية جاءت بدرجة متوسطة. كما وأشارت النتائج أنّه لا يوجد فرق في درجة الرضا لطلبة الدراسات العليا في جامعة اليرموك عن البيئة التعليمية تُعزى لمتغيرات الجنس والدرجة العلمية، وأظهرت النتائج أيضاً أنّه يوجد فرق في درجة رضا طلبة الدراسات العليا عن البيئة التعليمية يُعزى لمتغير الكلية لصالح الكليات الإنسانية على الكليات العلمية. وفي ضوء هذه النتائج أوصى الباحثان بضرورة الاهتمام بمباني الكليات ومرافقها في الجامعة، وخاصة الكليات الإنسانيّة ومواكبة الجامعة لكافة المستجدات العلميّة.

أثر نسبة القيم المفقودة وطريقة معالجتها في دقة تقدير القيمة القصوى لدالة معلوماتية الفقرة وقيمة مؤشر ثبات الفقرة

ar
Authors: Raji Assaraierh
Keywords: القيم المفقودة، طرق المعالجة، دقة التقدير، دالة معلوماتية الفقرة، مؤشر ثبات الفقرة.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة لتقصي أثر نسبة القيم المفقودة وطريقة معالجتها في دقة تقدير القيمة القصوى لدالة معلوماتية الفقرة وقيمة مؤشر ثبات الفقرة تحت افتراضات النموذج اللوجستي ثلاثي المعلمة، ولفحص فرضيات الدراسة تمّ توليد استجابات تبعاً للنموذج اللوجستي ثلاثي المعلمة من خلال برمجية (WINGEN3)، بحجم عينة بلغ (1000) فرد على اختبار مكون من (50) فقرة ثنائية الاستجابة، وباستخدام برمجيتي (SPSS) و(EXCEL) تمّ الحصول على بيانات تتضمن استجابات مفقودة بنسب (15%,10%,5%) وتمت معالجتها بثلاثة طرق هي: طريقة التعويض المتعدد وطريقة تعظيم التوقعات وطريقة الوسط المتسلسل. وأظهرت نتائج تحليل للقياسات المتكررة وجود فروق دالة إحصائياً في دقة تقدير القيمة القصوى لدالة معلوماتية الفقرة تُعزى لطريقة المعالجة وبأفضلية طريقة التعويض المتعدد، ولنسبة القيم المفقودة ولصالح النسبة (5%)، وكما أظهرت النتائج وجود فروق دالة إحصائياً في دقة تقدير القيمة القصوى لدالة معلوماتية الفقرة تُعزى للتفاعل بين نسبة القيم المفقودة وطريقة معالجتها وكانت لصالح نسبة الفقد (5%) بأفضلية لطريقة التعويض المتعدد. وأيضاً كشفت نتائج الدراسة عن وجود فروق دالة إحصائياً في قيمة مؤشر ثبات الفقرة تُعزى لطريقة المعالجة وبأفضلية طريقة التعويض المتعدد، ولنسبة القيم المفقودة ولصالح النسبة (5%)، وكما أظهرت النتائج عدم وجود فروق دالة إحصائياً في قيمة مؤشر ثبات الفقرة تُعزى للتفاعل بين نسبة القيم المفقودة وطريقة معالجتها.

إدراك طلبة المرحلة الثانوية للبيئة الصفية الآمنة وعلاقته بأهدافهم التحصيلية

ar
Authors: Rifa Zoubi
Keywords: البيئة الصفية الآمنة، الأهداف التحصيلية.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة إلى تقصّي العلاقة بين إدراك عَيّنة من طلبة المرحلة الثانوية للبيئة الصّفيّة الآمنة، وعلاقته بالأهداف التحصيلية التي يتبنّونها. تكَّونت عَيّنة الدراسة من طلبة الصف الأول ثانوي بفرعيه العلمي وتكنولوجيا المعلومات الملتحقين بمدارس خاصّة غير مُختلطة، التي أبدَى مديروها ومديراتها استعداداً للتعاون في تطبيق أدوات الدراسة. استخدمت الباحثة مقياس البيئة الصفية الآمنة الذي طَوّره العساف (2010) لقياس إدراك الطلبة لبيئاتهم الصّفيّة، ويتكوّن المقياس من خمسة مجالات تُغطي جميع أبعاد عملية التّعلُّم والتعليم داخل الصف. كما تم استخدام مقياس (Elliot and McGregor, 2001) لقياس الأهداف التحصيلية. ويقيس الاختبار في صورته الأصلية الأهداف التعلّمية/ إقدام، والأهداف التعلّمية/ إحجام، والأهداف الأدائية/ إقدام، والأهداف الأدائية/ إحجام. وأشارت أبرز النتائج إلى أنّ إدراك الطلبة لبيئتهم الصّفيّة أتَى بدرجة منخفضة وفق المعيار المعتمد في تصنيف مستويات الإجابة. ولم تظهر فروق دالّة في مُستوَى الإدراك تُعزَى إلى الجنس أو التخصُّص الأكاديمي. أمّا بالنسبة للأهداف التحصيلية فقد ظهرت فروق دالة تُعزى لمتغير الجنس ولصالح الطالبات بالنسبة للأهداف الإقدامية. وأشارت النتائج أيضاً إلى أنّ مجالات البيئة الصّفيّة لم تفسر التباين في تبنّي أفراد العَيّنة للأهداف التحصيلية، لأنّ جميع معاملات الارتباط بين المتغيرين كانت ضعيفة وقريبة من الصفر، ممّا لا يسمح بإجراء تحليل الانحدار البسيط لمعرفة مقدار التباين المفسر. وتوصي الباحثة بإجراء دراسات لاحقة تُستخدم فيها مقاييس جديدة للبيئة الصّفيّة لاختبار مساهمتها في تحديد الأهداف التحصيلية للطلبة.

أنموذج مقترح لتقييم الأداء الوظيفي لموظفي الجامعات الأردنية الحكومية استنادًا إلى قواعد القيادة الأخلاقية

ar
Authors: Dalal Quteishat , Mohammad Ameen Al-Qudah
Keywords: التقييم، الأداء الوظيفي، القيادة الأخلاقية، الجامعات الأردنية.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة لبناء أنموذج مقترح لتقييم الأداء الوظيفي لموظفي الجامعات الأردنية الحكومية استناداً إلى قواعد القيادة الأخلاقية، ولتحقيق ذلك تمَّ استخدام المنهج المسحي التحليلي التطويري لتطوير أداة لتقييم الأداء الوظيفي للموظفين، طبقت على عينة بلغت (407) موظفاً إدارياً وأكاديمياً إدارياً من الجامعة الأردنية. وأظهرت نتائج الدراسة أنَّ التقدير الكلي لدرجة ملاءمة الأنموذج المقترح كان مرتفعاً. وأنَّ تقديرات عينة الدراسة لدرجة ملاءمة الأنموذج المقترح لجميع مجالات أداة الدراسة كانت "مرتفعة"، وكان أكبر تقدير لمجال الصفات الأخلاقية الإدارية، وكان أقل تقدير لمجال التعامل مع الآخرين. كما وبيَّنت نتائج الدراسة أنَّه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0,05 ≥α) في درجة ملاءمة الأنموذج المقترح تُعزى لأثر متغيرات (الجنس، الخبرة، والموقع الوظيفي). وتوصَّلت الدراسة إلى اقتراح أنموذج لتقييم الأداء الوظيفي لموظفي الجامعات الأردنية الحكومية استناداً إلى قواعد القيادة الأخلاقية، التي أوصت الدارسة باعتماده من قِبل رئاسات الجامعات الأردنية.

أثر استخدام المدخل المنظومي في تحسين الكفايات التدريسية والاتجاه نحو التدريس والتحصيل لدى طلبة التربية العملية في جامعة العلوم الإسلامية العالمية

ar
Authors: Tahani Alebous
Keywords: المدخل المنظومي، الكفايات التدريسية، الاتجاه نحو التدريس، التحصيل الدراسي، طلبة التربية العملية.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة إلى معرفة أثر استخدام المدخل المنظومي في تحسين الكفايات التدريسية والاتجاه نحو التدريس والتحصيل لدى طلبة التربية العملية \ تخصص معلم الصف في جامعة العلوم الإسلامية العالمية، وتكونت عينة الدراسة من(44) طالبا وطالبة، ممن حصلوا على أدنى الدرجات على أدوات الدراسة، قسموا الى مجموعتين المجموعة التجريبية تكونت من (20) طالبا تلقوا برنامجاً تدريبياً بينما لم يتلقى أفراد المجموعة الضابطة أي تدريب وطبق على الطلبة الاختبارات القبلية في بطاقة الملاحظة في الكفايات التدريسية ومقياس الاتجاهات نحو التدريس واختبار التحصيل بعد التحقق من صدقها وثباتها، وأشارت النتائج الى وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات أداء مجموعتي الدراسة على مقياس الكفايات التدريسية والاتجاه نحو التدريس واختبار التحصيل، ولصالح المجموعة التجريبية.

درجة ممارسة مديري المدارس الثانوية للقيادة التكنولوجية وعلاقتها بدرجة قيادة التغيير في مدارسهم من وجهة نظر المعلمين في العاصمة عَمّان

ar
Authors: Atef Al-Shorman , Eveit Kattab
Keywords: التكنولوجية، قيادة التغيير، مديرو المدارس، المعلمون، العاصمة عمان.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة التعرّف إلى درجة ممارسة مديري المدارس الثانوية للقيادة التكنولوجية وعلاقتها بدرجة قيادة التغيير في مدارسهم من وجهة نظر المعلمين في العاصمة عَمّان. تكوّنت عيّنة الدراسة من (370) معلماً ومعلمة، تمّ اختيارهم بالطريقة الطبقيّة العشوائية النسبيّة من المدارس الثانوية الحكومية والخاصّة في العاصمة عَمّان، وقد استخدمت أداتان للدراسة: الأولى لقياس درجة ممارسة مديري المدارس الثانوية للقيادة التكنولوجية في العاصمة عَمّان، والثانية لقياس درجة قيادة التغيير لهؤلاء المديرين. وقد تمّ التأكد من صدق الأداتين وثباتهما. كما تمّت معالجة البيانات إحصائياً باستخدام المتوسطات الحسابية، والانحرافات المعيارية، والرتب، ومعامل ارتباط بيرسون، ومعادلة كرونباخ ألفا، والاختبار التائي لعينتين مستقلتين. وقد أشارت نتائج الدراسة إلى أنّ درجة ممارسة مديري المدارس الثانوية للقيادة التكنولوجية في مدارسهم كانت متوسطة في حين أن درجة ممارستهم لقيادة التغيير كانت مرتفعة. كما أشارت النتائج إلى وجود علاقة ارتباطية إيجابية بين درجة ممارسة مديري المدارس الثانوية للقيادة التكنولوجية ودرجة قيادة التغيير. وفي ضوء النتائج توصي الدراسة بتوجيه جهد إضافي لتحسين مهارات القيادة التكنولوجيّة لدى مديري المدارس الثانوية، وخاصّة في مجال القيادة والرؤية.

فاعلية برنامج إرشادي يستند إلى نظرية اليس Ellis في تحسين الضبط الذاتي وخفض الرهاب الاجتماعي لدى طلبة المرحلة الثانوية في الأردن

ar
Authors: Naifeh Alshoubaki , Sameer AL-Remawi
Keywords: البرنامج الإرشادي، نظرية اليس، الضبط الذاتي، الرهاب الاجتماعي.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة التعرف الى فاعلية برنامج إرشادي يستند إلى نظرية اليس في تحسين الضبط الذاتي وخفض الرهاب الاجتماعي لدى طلبة المرحلة الثانوية. تألفت عينة الدراسة من (60) طالباً وطالبة من المرحلة الثانوية، تم تقسيمهم إلى مجموعتين، تجريبية تلقت ارشاديا لتحسين الضبط الذاتي،وخفض الرهاب الاجتماعي لمدة (8) أسابيع، بمعدل لقاء واحد سبوعياً، مدة كل لقاء (60) دقيقة، بينما لم تخضع المجموعة الضابطة لأي برنامج. تمّ تطبيق مقياس الضبط الذاتي ومقياس الرهاب الاجتماعي على جميع أفراد الدراسة كقياس قبلي، ثم تمّ تطبيق البرنامج الإرشادي على أفراد المجموعة التجريبية. وبعد انتهاء تطبيق البرنامج تمّ إعادة تطبيق أداتي الدراسة على جميع أفراد الدراسة كاختبار بعدي، واستخدم تحليل التباين المشترك (ANCOVA) لاستقاء أثر المعالجة التجريبية، وأظهرت النتائج أنّ أفراد المجموعة التجريبية تحسنوا بشكل دال إحصائياً مقارنة مع أفراد المجموعة الضابطة في تحسن الضبط الذاتي، ولم تظهر فروق بين المجموعتين في الرهاب الاجتماعي.

تأثير تمرينات الجري بالماء العميق والضحل على بعض المتغيرات البدنية والكينماتيكية لدى عدائي المسافات القصيرة بألعاب القوى

ar
Authors: Reham Abdallah , Rami Halaweh
Keywords: الجري بالماء، المسافات القصيرة، ألعاب القوى.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة التعرف الى أثر تمرينات الجري بالماء العميق والضحل على بعض المتغيرات البدنية والكينماتيكية لدى عدائي المسافات القصيرة بألعاب القوى .تم أستخدام المنهج التجريبي لملائمته لطبيعة الدراسة وأهدافها، وذلك من خلال تطبيق برنامج تدريبي بأسلوب الجري بالماء العميق والضحل، وكانت مدة البرنامج 8 أسابيع بواقع 6 وحدات تدريبية في الأسبوع، وحدتين تدريبيتين في الوسط المائي و4 وحدات تدريبية على الوسط الأرضي للمجموعة التجريبية الأولى، أما المجموعة التجريبية الثانية فقد تم تطبيق نفس البرنامج وبنفس المدة لكن على الوسط الأرضي فقط. تكون مجتمع الدراسة من لاعبي السرعة بمنتخب الجامعة الأردنية لألعاب القوى والذين يبلغ عددهم (8)، واشتملت عينة الدراسة على (4) طلاب ذكور، تم اختيارهم عمديا وتم توزيعهم على مجموعتين تجريبيتين، بواقع لاعبين لكل مجموعة. أشارت نتائج الدراسة إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في جميع المتغيرات البدنية والكينماتيكية قيد الدراسة بين القياسين القبلي والبعدي لدى أفراد المجموعتين التجريبيتين، ومن خلال حساب نسب التحسن بين القياسات القبلية والبعدية، كانت نسب التحسن للمجموعة التجريبية الأولى التي استخدمت تمرينات الجري بالماء في القياس البعدي أفضل من المجموعة التجريبية الثانية التي إستخدمت الوسط الأرضي في جميع متغيرات الدراسة البدنية والكينماتيكية، خاصة في اختبارات القوة البدنية بانواعها.

مفاهيم التربية الصحيَة المتضمنة في كتب الثقافة الإسلامية للمرحلة الثانوية في الأردن ودرجة اكتساب الطالبات لها

ar
Authors: Lubna Al-Iejel , Naser Al-Khawaledh
Keywords: مفاهيم التربية الصحية، كتب الثقافة الإسلامية، المرحلة الثانوية.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت الدراسة الكشف عن مفاهيم التربية الصحيَة المتضمنة في كتب الثقافة الإسلامية للمرحلة الثانوية في الأردن ودرجة إكتساب طالبات الصف الأول الثانوي لها، تكون أفراد الدراسة من (120) طالبة من طالبات مديرية تربية لواء القويسمة، وقامت الباحثة ببناء بطاقة تحليل لمحتوى كتب الثقافة الإسلامية للمستوى الأول والمستوى الثاني والمستوى الثالث المقررة في العام الدراسي 2015/2016 من قبل وزارة التربية والتعليم، للكشف عن مفاهيم التربية الصحيَة المتضمنة فيها، كما قامت ببناء اختبار لقياس درجة اكتساب الطالبات لمفاهيم التربية الصحية، وكشفت نتائج تحليل محتوى كتب الثقافة الإسلامية أن مفاهيم التربية الصحية المتضمنة في كتاب الثقافة الإسلامية للمستوى الأول جاءت بأعلى تكرار، يليه كتاب الثقافة الإسلامية للمستوى الثالث، ثم كتاب الثقافة الإسلامية للمستوى الثاني في المرتبة الثالثة. كما أشارت النتائج إلى أنّ مجال الصحة النفسية جاء في المرتبة الأولى في جميع كتب الثقافة الإسلامية، يلية مجال الصحة الشخصية، أمّا مجال الصحة الوقائية والأمراض المعدية فقد جاء بشكل قليل في جميع كتب الثقافة الإسلامية، في حين لم يرد أي تكرار لمجال الصحة الغذائية في كتب الثقافة الإسلامية للمستوى الأول والمستوى الثالث. كما كشفت نتائج اختبار اكتساب مفاهيم التربية الصحية أن اكتساب مفاهيم التربية الصحية لدى طالبات الصف الأول الثانوي كان أقل من المستوى المقبول (80%). وأوصت الدراسة بضرورة تضمين المناهج مزيد من مفاهيم التربية الصحية في كتب الثقافة الإسلامية في جميع المستويات بشكل متوازن.

فاعلية برنامج تعليمي قائم على المنحى التكاملي في تحسين مهارات القراءة الناقدة لدى طلبة الصف التاسع الأساسي في الأردن

ar
Authors: Mohammed S. Al-Hatamleh , Ibrahim A. Al-Momani
Keywords: المنحى التكاملي، القراءة الناقدة، مهارات القراءة الناقدة
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة إلى معرفة فاعلية برنامج تعليمي قائم على المنحى التكاملي في تحسين مهارات القراءة الناقدة لدى طلبة الصف التاسع الأساسي في الأردن. تكون أفراد الدراسة من (106) طالباً وطالبة من طلبة الصف التاسع الأساسي في مديرية تربية جرش تمَّ اختيارهم قصدياً، وقسموا عشوائياً إلى مجموعة تجريبية ومجموعة ضابطة. وتحقيقاً لهدف الدراسة أعدَّ الباحثان اختباراً في القراءة الناقدة لقياس مهارات القراءة الناقدة المستهدفة في هذه الدراسة، وطُبِق الاختبار قبل التجربة وبعدها، وحُللت البيانات باستخدام تحليل التباين الثنائي المشترك المتعدد (MANCOVA). أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (α≤0.05) بين أداء طلبة مجموعتي الدراسة لصالح المجموعة التجريبية، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (α≤0.05) بين أداء الطلاب والطالبات تُعزى للجنس وللتفاعل بين الطريقة والجنس.

واقع قيادة التغيير في الجامعات الأردنية الخاصة من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس والإداريين الأكاديميين

ar
Authors: Areej ALkubeisi , Salama Tanash
Keywords: قيادة التغيير، عضو هيئة التدريس، الإداريون الأكاديميون.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة إلى معرفة واقع قيادة التغيير في الجامعات الأردنية الخاصة في من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس والإداريين الأكاديميين، تكون مجتمع الدراسة من أعضاء هيئة التدريس في الجامعات الأردنية الخاصة والبالغ عددهم (2999)، وتمّ إختيار عينة الدراسة بالطريقة العنقودية العشوائية، وقد بلغ عددها (500)، ولتحقيق أهداف الدراسة تم تطوير أداة للدراسة للكشف عن واقع قيادة التغيير في الجامعات الأردنية الخاصة وتمّ التأكد صدقها وثباتها. أشارت نتائج الدراسة إلى أنّ درجة توفر متطلبات قيادة التغيير في الجامعات الأردنية الخاصة كانت متوسطة في جميع المجالات، كما أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (α≤O.05) في درجة تقدير أعضاء هيئة التدريس في الجامعات الأردنية الخاصة لواقع قيادة التغيير تُعزى لمتغيري الجنس والمسمى الوظيفي، ووجود فروق ذات دلالة إحصائية تُعزى لمتغير الخبرة، وجاءت الفروق لصالح فئة الخبرة (أقل من ست سنوات) مقارنة مع الفئتين الأخريين.

تطوير دليل إداري تربوي للتخطيط الاستراتيجي للتعليم العالي في الأردن

ar
Authors: حنان عبيد , عاطف بن طريف
Keywords: التخطيط، الإستراتيجية، الإدارة الإستراتيجية، التخطيط الإستراتيجي.
Publication year: 2018
Pages: -

Abstract

هدفت هذه الدراسة الى تطوير دليل إداري تربوي للتخطيط الاستراتيجي للتعليم العالي في الأردن، استناداً إلى الأدب النظري المتعلق بالموضوع، وإلى الواقع التخطيطي الحالي في وزارة التعليم العالي وقد تكَّون مجتمع الدراسة من جميع أقسام وزارة التعليم العالي الأردنية في العام (2013/2014) وعددهم (236)، واختير منهم الأشخاص الذين يشاركون بالتخطيط الاستراتيجي وصنع القرار وعددهم (186) شخص. ولتحقيق هدف الدراسة تمّ مسح الأدب النظري والدراسات السابقة وتطوير دليل اداري تربوي للتخطيط الاستراتيجي للتعليم العالي في الأردن، وتمّ التأكد من صدقه بعرضه على السادة المحكمين، وقامت الباحثة بتضمين الدليل في إستبانة (أداة تحليل المحتوى) وتكّونت الاستبانة من (74) فقرة لخصت واقع الخطة المتوفرة في وزارة التعليم العالي والتحديات التي تواجه وإشتملت على سبعة مجالات: التخطيط للتخطيط. وعدد فقراته (14) /التحليل الإستراتيجي. وعدد فقراته (10)/ الاتجاه الإستراتيجي (الفلسفة والرسالة والأهداف). وعدد فقراته (19)/ الصياغة الإستراتيجية. وعدد فقراته (8)/ التنفيذ الإستراتيجي. وعدد فقراته (12) /المتابعة والضبط الإستراتيجي وعدد فقراته (5)/ معوقات تطبيق التخطيط الإستراتيجي. وعدد فقراته (6). وتمّ استخدام المتوسطات الحسابية والإنحرافات المعيارية لتعرف الواقع التخطيطي في وزارة التعليم العالي ودرجة الرغبة في ممارسة مراحله. وتبيَّن أنّ وزارة التعليم العالي تعتمد الخطة التنفيذية ثم الخطة طويلة المدى والخطة الاستراتيجية أمّا الجهة المطلعة والمشاركة بوضع الخطة فتمثلت في القيادات العليا في الوزارة. وأظهرت نتائج الدراسة حاجة وزارة التعليم العالي الماسّة إلى توفر دليل إداري تربوي في التخطيط الاستراتيجي بالوزارة وبناءً على ذلك تمّ تطوير دليل إداري تربوي للتخطيط الاستراتيجي لوزارة التعليم العالي. أمّا النتيجة الرئيسة للدراسة، فقد تمثلت في تطوير الدليل الاداري التربوي للتخطيط الاستراتيجي وفي ضوء نتائج الدراسة أوصت الباحثة إعطاء دورات تدريبية متخصصة على تبني الدليل الإداري التربوي المطور للتخطيط الاستراتيجي بجلساته الثمانية، تشمل الموظفين ذوي العلاقة في المستويات الإدارية الثلاثة للمسؤولين عند وضع الخطط وتنفيذ الخطط الاستراتيجية.